تقارير إخبارية

فنانة إلايزا سترويك: مُبدعة تحول الخشب إلى نسيج !

عندما نتحدث عن الإبداع، قد نتطرق حينها إلى الكثير من السمات التي لابد وأن تتوفر في شيء أو شخص ما كي نطلق علىه “إبداعي” أو “مبدع”. وعلى الرغم من اختلافنا الحتمي حول تلك السمات إلا أننا سنتفق دومًا على أن كل شيء “إبداعي” وكل شخص “مبدع” هو فريد، مميز ومبتكر (بفتح الكاف وكسرها). بإمكان ما ومن يحمل هذه الصفات أن يغير منظورنا وإدراكنا تجاه عناصر وأمور اعتيادية تمامًا موجودة حولنا طيلة الوقت … فقط هو المبدع هو من يلتقطها من الهواء كالساحر، ويُحدث بها أمرًا ما و … ها أنت ذا بشيء مختلف لن تصدق أصله!

وهذا ما تفعله الألمانية “المبدعة” إلايزا سترويك Elisa Strozyk بأعمالها “الإبداعية” المدهشة التي تحمل اسم “المنسوجات الخشبية Wooden Textiles” والتي تدمج فيها الخشب التقليدي بالنسيج!

يتمثل الهدف من المنسوجات الخشبية في منح المتفاعل معها تجربة حسية جديدة، بعدما اعتدنا النظر إلى الخشب والتعامل معه باعتباره مادة صلبة غير لينة. نحن نعلم جيدًا شعور السير على أرضية خشبية صلبة، أو لمس منضدة أو تحسس اللحاء الخارجي لشجرة؛ لكننا لم نخبر من قبل ملمسًا خشبيًا يلين بين أصابعك.

شاهد هذا المعرض من هذه الصور الرائعة 

IW-Wood3-copy-750×563
IW-Wood2-750×563
IW-Wood33-copy-750×500
IW-Wood36-copy-750×500
IW-Wood37-copy-750×500

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

إغلاق